تصنيف عام

العملية الإبداعية

23 مارس 2019 | 03:00 مساءً

نعيش اليوم في عصرٍ تختلف سماته وملامحه عن سابقه من العصور في كونه يقوم على ثورة تنافسية قويّة على المستوى الداخلي والخارجي، و نتيجةً للحاجة إلى التكيّف مع المتغيرات ومواجهة التحديات؛ أصبح اللجوء إلى الفكر الإبداعي وبناء المناخ الإبداعي أمرًا حتميًا لتحقيق الأهداف، وبناءً على ذلك تم الاتجاه للتفكير والعمل بأساليب جديدة وإطلاق العنان للطاقات الإبداعية أن تظهر.

ويتخذ الإبداع أشكالًا متعددة خلال محطات الحياة المختلفة، فهناك فترات ركود وحماس تمر عليها العملية الإبداعية. فعملية بناء المناخ الإبداعي ليست عملية عشوائية ويعتمد نجاحها على مقومات منها: البيئة المحيطة، الدعم المعنوي والمالي، والشخصية.

البيئة المحيطة

المزيج الإبداعي لا يحدث في فراغ ويحتاج إلى بيئة ومناخ داعم ومحفز لتعزيز هذه الأفكار وتبنيها، فهي أحد العناصر الجوهرية والمحددة لظهور الإبداع أو أن يظل حبيسًا للعقل، وكما يقال: “الإنسان ابن بيئته” فالإعتياد على الروتين ومقاومة التغيير، لعدم الرغبة في خلق صراع ناشئ عن الاختلاف في المحيط الاجتماعي والثقافي السائد أو انخفاض الدعم الاجتماعي، جميعها ممارسات مؤثرة قد تقتل الإبداع في مهده ويقلع الفرد عن سلوكه الإبداعي. 

الدعم المعنوي والمالي

في الجهة أو الجانب المقابل، الحرية في إعطاء الشخص الفرصة في عمل التغيير وتقبل أفكاره بلا تحفظ، وإتاحة آليات ممارسة العملية الإبداعية من تطوير الثقة بالنفس في مقاومة الخوف من الفشل. توفّر الدعم المعنوي والمالي للفرد واستعماله بعقلٍ متفتح وبشكلٍ عادل، فالدعم الذي يحصل عليه المبدع يلعب دورًا رئيسيًا في تحفيزه أو عدمه. فالإبداع فكرة وعمل وتجديد وإضافة روح جديدة، وليس حكرًا على أشخاص ذو مستويات ذكاء معينة أو خبرة، فهو سلوك إنساني مكتسب، فيمكن للجميع أن يكونوا مبدعين.

الشخصية

يتطلب من الفردالوعي والإدراك بوجود مشكلةٍ ما، ثم القدرة على التفكير بشكل مبدع وخارج عن المألوف لإيجاد الحلول وتطبيقها. فالعملية الإبداعية تتطلب الكثير من الدقة والثقة في طرح الأفكار والتساؤلات لمناقشتها ومعرفة وجهات النظر المختلفة والمتنوعة بين الأشخاص، ولذلك مزايا وتأثير حيوي على العملية الإبداعية في تقوية نتائجها، لكنه من الممكن أن يكون سببًا لخلاف بسبب الطريقة التي يحدث فيها، حيث أنّ الكثير من الأشخاص يأخذ موضوع الخلاف إلى مستوى شخصي أكثر من كونه خلاف على الأفكار فقط. 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

*

لا توجد تعليقات

مدونات مشابهة

ليش لازم تبدأ حتى لو ما كنت جاهز؟

20 أكتوبر 2019 | 02:30 مساءً

#فلوس_سعيدة

20 سبتمبر 2019 | 10:00 صباحًا

كيف يبدو الفن في استيديو مجد؟

20 أغسطس 2019 | 11:00 صباحًا

من يستحقّ اللقب؟

17 أغسطس 2019 | 10:00 صباحًا

الحمدلله الوضع رائع ولكن..

30 يوليو 2019 | 12:00 مساءً